الأوراق العلمية - العدد الرابعالعدد الرابع

العلاقة بين مفهوم التوازن الإجتماعي وإستراتيجية السلام الإجتماعي

تحميل الدراسة

عنوان الدراسة :

العلاقة بين مفهوم التوازن الإجتماعي وإستراتيجية السلام الإجتماعي

إسم الباحث :

د/ نبيل محمد دقيل

تاريخ النشر :

01/01/2007

ملخص الدراسة :


ظهــر مفهــوم التــوازن الاجتمــاعي منــذ القــدم عنــد الفلاســفة والمفكــرين وكــان آنــذاك يتلون بطابع يختلف من عصر إلى آخر فقد أخذ هـذا المفهـوم الطـابع الفلسـفي مـن الفكـر اليونـاني عنـد كـل مـن إفلاطـون وأرسـطو ، عنـد الأول يبـدو فـي فكرتـه عـن تحقيـق العدالـة في المدينة حيث رأى أن تحقيـق العدالـة يحقـق التـوازن داخـل المجتمـع كمـا تفعـل الفضـيلة في النفس الإنسانية ، ونرى أن فكره هذا متسق مع دور العدل في المجتمع المسـلم بينمـا يرى أرسطو أن توزيـع السـلطات واختصاصـاتها وعـدم تركيزهـا فـي يـد واحـدة مـن شـأنه أن يحقق توازناً عادلاً في المجتمع . وقد اسـتخدم عـدد كبيـر مـن الاقتصـاديين مفهـوم التـوازن فــي أعمــالهم وأفكــارهم ، فقــد قــدم العــالم ماشــلب Machlup تعريفــاً للتــوازن فــي التحليــل الاقتصــادي قــال فيــه : التــوازن هــو بمثابــة مجموعــة مــن المتغيــرات المنتقــاة المتماســكة والمترابطـة والمتداخلـة والتـي يكـون كـل منهـا مكيفـاً ومتوائمـاً مـع المتغيـرات الأخـرى بحيـث لا يكـون هنـاك ميـل إلـى تغيـر العناصـر الغالبـة الدائمـة فـي النمـوذج الـذي يكـون فيـه هـذه . ( Fritz Machlup ) المتغيرات وبشـكل عــام فـإن مصـطلح ) تـوازن ( فــي علـم الاقتصــاد يعنــي تسـاوي قــوتين فــي الــوزن ) الميــزان ( ، حيــث يــذهب علــم الاقتصــاد إلــى أن النســق يكــون فــي حالــة تــوازن حينمــا تكــون القــوة المــؤثرة فيــه لــيس لــديها أي ميــل إلــى التغيــر أو الحركــة . إذن فحالــة
التـوازن عنـد الاقتصـاديين هـي وضـع يـدل علـى الثبـات عنـد مسـتوى معـين حيـث لا يكـون هنالك من القوى الاقتصادية ما يعمل على قلقلة هذا الوضع المستقر نسبياً .

إغلاق